أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار اذاعة اور / صلاح ليس سعيدا.. و”سيرحل قريبا”

صلاح ليس سعيدا.. و”سيرحل قريبا”

مرة أخرى تثير أنباء رحيل محمد صلاح عن ليفربول اهتمام الصحف الإنجليزية، لاسيما بعد تطورات أخيرة ومشاهد غريبة ارتبطت بالنجم المصري، بدت في حاجة إلى تفسيرات.

صلاح الذي بدأ الموسم بشكل سيئ، ثم تحسن الأمر نسبيا بعدما أحرز 3 أهداف بآخر مباراتين أثار اندهاش كثيرين بإصراره على عدم الاحتفال بعد إحراز الأهداف.

واعتبر النجم الهولندي رود خوليت أن عدم احتفال الفرعون المصري يعد أمرا “غير مفهوم”.

وقال: “تحرز أهدافا بدوري الأبطال يجب أن تكون سعيدا (..) إنها قد تبدو رسالة تقول حسنا ما زلت هنا”، وذلك وفق ما نقلت عنه صحيفة “إكسبريس” الإنجليزية.

وأحرز النجم المصري هدفين في مباراة ليفربول ضد رد ستار في دوري أبطال أوروبا، الأربعاء، لكن سلوكه بدا مثيرا وغريبا في آن.

وبدا رد فعل صلاح “بائسا” على حد الصحيفة، فيما اعتبر كاتبها، نجم أرسنال السابق بول ميرسون، الأمر دليلا على عدم شعور الفرعون المصري بالسعادة بعد الآن في “أنفيلد”.

وحسب ميرسون: “إنه أمر يستحق التسجيل. أن تصير أسرع لاعب تحرز 50 هدفا لليفربول، لاسيما والبعض يصف موسمك بالسيئ”.

ويضيف: “إذا استمر بالتسجيل سيطلبه ريال مدريد.. وكيف لا؟ إنهم بحاجة إلى صناعة أمر كبير. سيريدون ضمه في يناير. إنهم يعانون بجنون”.

وأكد: “إذا أراد صلاح الذهاب.. ليفربول سيصبح عاجزا (في مواجهة رغبته)”.

ويعاني ريال مدريد بشدة هذا الموسم، إذ يحتل المركز السابع بعد 9 جولات في الليغا، مما يشير إلى إمكانية حدوث الصفقة المرتقبة.

وقال ميرسون: “لا أتذكر اسم آخر لاعب استطاع أن يقول لا لبرشلونة أو ريال مدريد. إنهما فريقان بمستوى آخر. صلاح لا يبدو سعيدا مع ليفربول حاليا (..) شاهدته يحرز هدفا أمام هدرسفيلد ولغة جسده بدت مخيفة، هذا أمر لا بد أن يزعج مشجعي ليفربول”.

وقال: “مشجعو ليفربول عاشوا تجربة رحيل لاعبين كبار من قبل، والأمر لن يكون استثنائيا إذا رحل صلاح”.

يشار إلى أن شائعات قوية ربطت صلاح بالانتقال إلى ريال مدريد أو برشلونة الصيف الماضي، لكنه قرر تمديد تعاقده مع ليفربول حتى عام 2022.