أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار سياسية / قانوني: العقوبات بحق النواب المتغيبين عن البرلمان توفر المليارات
البرلمان العراقي
البرلمان العراقي

قانوني: العقوبات بحق النواب المتغيبين عن البرلمان توفر المليارات

كشف الخبير القانوني، طارق حرب، الاربعاء، ان عقوبة تغيب النواب عن حضور جلسات البرلمان من شأنها توفير المليارات للدولة، مستبعدا إمكانية تنفيذ العقوبة في الوقت الراهن بالتزامن مع قرب الانتخابات.

وقال حرب في تصريح لـ /وكالات إخبارية/، ان “مجلس النواب لا يمكنه الاستمرار بعقد جلساته خلال الفترة الحالية، حيث لم تكن الجلسات الاخيرة بالمستوِى المطلوب كما انها اصبحت جلسات مبهمة”، مبينا أن “الجلسات في هذه الفترة قد تستغل اعلامياً في الدعايات الانتخابية، حيث من الافضل انعقادها في الوقت الراهن وتأجيلها الى مابعد الانتخابات، خاصة ان عمر الدورة البرلمانية ينتهي في تموز القادم”.

وبين حرب، أن “الكثير من النواب تغيبوا عن حضور جلسات البرلمان في الماضي والحاضر، وهذا الامر تترتب عليه عقوبات ضمن القانون، حيث ينص القانون في الدستور العراقي على معاقبة النائب المتغيب عن حضور جلسة البرلمان بقطع مبلغ قيمته 500 الف دينار عن كل جلسة تغيب النائب عن حضورها”.

واوضح ان “رئاسة البرلمان تمتلك صلاحية اقالة النائب المتغيب عن حضور الجلسات عن طريق التصويت الا ان ذلك لم يحدث ابداً لان الجميع قد يتغيب وبالتالي فان مصلحة جميع النواب تقتضي عدم التصويت على اقالة زملائهم في المجلس”.

واكد حرب، أن “عقوبة الغرامة ستوفر للدولة مليارات الدنانير التي يمكن ان يستفاد منها في دعم النازحين او انشاء مشاريع خدمية”، مضيفاً ان “البرلمان قد يطبق العقوبات بحق النواب المتغيبين مابعد فترة الانتخابات وخاصة عقوبة الغرامة المالية”.