وأسفر انفجار سيارة ملغومة في حي الشعب شمالي العاصمة عن إستشهاد 12 شخصا وإصابة أكثر من 20 آخرين.

وأفاد مراسلنا بأستشهاد 8 أشخاص وإصابة أكثر من 20 آخرين في تفجير سيارة أخرى نفذه انتحاري قرب مبنى حكومي ومركز للشرطة في حي الطارمية في بغداد.

وفجر انتحاري ثان يقود دراجة نارية حزامه الناسف في حي مدينة الصدر الشعبي، مما أسفر عن إستشهاد ثلاثة أشخاص وإصابة تسعة.

ويأتي الهجوم بالتزامن مع انطلاق عملية عسكرية ضد تنظيم داعش في مدينة الفلوجة في محافظة الأنبار غربي البلاد.

وأغلقت قوات الأمن العراقية جسر الجمهورية المؤدي إلى المنطقة الخضراء وسط بغداد بالكتل الخرسانية.