أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار سياسية / الأمن النيابية: لدينا سبع وكالات استخبارات وضعف تنسيقها وراء التفجيرات الاخيرة

الأمن النيابية: لدينا سبع وكالات استخبارات وضعف تنسيقها وراء التفجيرات الاخيرة

عزت لجنة الامن والدفاع النيابية، غياب وضعف التنسيق بين الاجهزة الاستخباراتية وراء الخروقات الامنية الاخيرة في العاصمة بغداد.
وقال رئيس اللجنة حاكم الزاملي “هذه التفجيرات بسبب غياب التنسيق بين اجهزة الاستخبارات” كاشفا عن “مخاطبة رئيس الوزراء [حيدر العبادي] ووزير الدخلية [محمد الغبان] بضرورة دمج هذه الاجهزة في وكالة واحدة ووضع شخص نزيه وكفوء لادارتها لكن الى الان لم نحصل على رد منهما”.
وأشار “لدينا سبع وكالات استخباراتية لكن للاسف دورها ضعيف” مشددا على ” نصب كاميرات مراقبة في كل مناطق بغداد حتى نستطيع من خلالها ان نشخص السيارات الملغومة والاشخاص المشبوهين ولكن لحد هذا اليوم وزارة الداخلية عاجزة رغم الموازنات الكبيرة التي خصصت لها بنصب هذه الكاميرات الزهيدة الثمن”.
وكانت العاصمة بغداد قد شهدت في الايام الماضية سلسلة تفجيرات انتحارية وبعبوات ناسفة اخرها استشهاد 23 شخصا واصابة 68 اخرين صباح الخميس الماضي في ثلاثة تفجيرات منها انتحارية.
كما انفجر صباح اليوم السبت انتحاريان يرتديان حزامين ناسفين جراء خلل ما أسفر عن اصابة خمسة مدنيين خلال سيرهما مع المارة غربي العاصمة بغداد.
وكانت المرجعية الدينية قد دانت امس تفجيرات الخميس في بغداد ودعت الاجهزة الامنية الى تطوير اساليبها ولاسيما في المجال الاستخباراتي لتتمكن من التعامل بصورة مناسبة مع هؤلاء الارهابيين الذين يستهدفون الابرياء في الشوارع والساحات والاسواق ونحوها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.